الإسهال الحاد | ما هي أسبابه وطرق علاجه؟

-رائد-الإسهال-الحاد-1200x1200.png

ما هو الاسهال الحاد ؟

يُعتبر الإسهال الحاد (Acute Diarrhea) واحداً من الشكاوى الصحية الشائعة، وقد يكون الإسهال خفيفاً ومؤقتاً بحيث يزول بعد استعمال بعض العلاجات البسيطة، لكنّه قد يكون شديداً وخطراً مما يهدد حياة المريض حيث يُعدّ الإسهال الحاد ثاني أشيع سبب للوفاة عند الأطفال تحت عمر الخمس سنوات وخاصةً في الدول الفقيرة والنامية.

يتميز الإسهال بخروج براز مائي أو رخو بشكل غير طبيعي ومتكرر، ففي بعض حالات الإسهال الحاد يمكن أن يصل خروج البراز المائي إلى عشرات المرات في اليوم الواحد مما يؤدي إلى خسارة كمياتٍ كبيرة من الماء والشوارد وتؤدي هذه الخسارة إلى مشاكل في عدة أجهزة في جسم المريض.

الدكتور رائد - الإسهال الحاد

ما هي أسباب الإسهال الحاد ؟

هناك أسبابٌ كثيرة يمكن أن تؤدي إلى حدوث الإسهال الحاد، ولكن السبب الأكثر شيوعاً على الإطلاق هو العدوى الجرثومية أو الفيروسية أو الطفيلية، ومن الممكن أن تسبّب الجراثيم الموجودة في الطعام تسممّاً غذائياً حاداً، كما ويُعتبر البدء بدواءٍ جديد من الأسباب المهمة للإسهال الحاد لأنّ العديد من الأدوية يمكن أن تزيد من حركات الأمعاء وبالتالي تسبب حدوث الإسهال، وسوف نتحدث هنا عن هذه الأسباب بشيء من التفصيل.

التهاب الأمعاء والقولون الجرثومي: عادةً ما تغزو الجراثيم المسببة لهذا المرض الأمعاء الدقيقة والقولون مما يؤدي إلى ظهور علامات الالتهاب مثل ارتفاع درجة الحرارة وخروج دم أو قيح مع البراز، بالإضافة إلى الآلام البطنية والإسهال الحاد الشديد، وعادةً ما يتم انتقال هذه الجراثيم عن طريق شرب المياه الملوثة أو تناول الطعام الملوث مثل الخضراوات والألبان.

الالتهاب الهضمي الفيروسي: يُعتبر التهاب المعدة والأمعاء الفيروسي هو السبب الأكثر شيوعاً للإسهال الحاد في جميع أنحاء العالم، وعادةً ما تستمر أعراضه لحوالي يومين أو ثلاثة أيام، وتشمل هذه الأعراض ما يلي: الغثيان والتقيؤ والآلام البطنية والإسهال الحاد، وعلى عكس التهاب الأمعاء والقولون الجرثومي فإنّ المرضى الذين يعانون من الالتهابات الفيروسية لا يكون لديهم دم أو قيح في البراز كما يكون ارتفاع الحرارة طفيفاً. يمكن لهذه الفيروسات أن تنتقل عن طريق الطعام الملوث بها أو عن طريق الاتصال المباشر مع الأشخاص المصابين.

التسمم الغذائي: هو مرضٌ هضمي تسببه السموم التي تنتجها الجراثيم، وتسبب هذه السموم آلاماً شديدةً في البطن وقيء كما تحرض الأمعاء الدقيقة على إفراز كمياتٍ كبيرة من الماء فيظهر الإسهال الحاد. يمكن أن تكون هذه السموم موجودة في الطعام قبل تناوله وقد يتم إنتاجها في الأمعاء بعد تناول الطعام، وهذا يلعب دوراً مهماً في زمن ظهور الأعراض لدى المريض حيث قد تظهر الأعراض في غضون عدّة ساعات عندما يحدث التسمم الغذائي بسبب السموم التي تشكلت في الطعام قبل تناوله، ولكن يستغرق ظهور الأعراض وقتاً أطول في حال كانت السموم تتشكل في الأمعاء.

الأدوية التي قد تسبب الإسهال: إنّ الإسهال الناجم عن الأدوية شائعٌ جداً لأنّ العديد من الأدوية الشائعة الاستعمال قد تسبب الإسهال كعرضٍ جانبي لها، ومنها مضادات الحموضة، وبعض المضادات الحيوية، والمكملات الغذائية التي تحتوي على المغنيسيوم، وأدوية العلاج الكيميائي. يحدث الإسهال الناجم عن تناول الأدوية بعد البدء بتناول الدواء بفترة وجيزة عادةً.

ما هي طرق علاج الإسهال الحاد ؟

قد تختفي الحالات الخفيفة من الإسهال الحاد عفوياً ودون أي علاج، بينما يتطلب علاج الحالات الشديدة من الإسهال التداخل السريع لإنقاذ المريض وتعويض السوائل لديه وخاصةً عند الأطفال، فتوازن السوائل عند الأطفال دقيقٌ للغاية لذا فإن فقد الكميات البسيطة من السوائل قد يسبب مشكلةً صحية جدية وخطيرة. كما يكون فقد السوائل خطراً إذا كان الإسهال شديداً، أو إذا كان المريض يعاني من مشاكل أخرى تؤثر على توازن السوائل في جسمه مثل المشاكل القلبية أو الكلوية أو المرضى الذين يتناولون أدويةً مدرة للبول وغيرها.

بشكلٍ عام لذلك يُعتبر معالجة التجفاف هو حجر الأساس، ويتم ذلك عن طريق شرب المزيد من السوائل والماء إذا كان الإسهال بسيطاً بشرط أن يكون الوضع الصحي للمريض يسمح بذلك، أو عن طريق إعطاء السوائل عن طريق الوريد.

يصف الطبيب في بعض الحالات أدويةً أخرى مثل الأدوية المستخدمة لعلاج الغثيان والإقياء عند المريض، أو الصادات الحيوية لعلاج الإسهال الناتج عن العدوى الجرثومية، وقد ينصحك طبيبك بتناول الأدوية المضادة للإسهال مثل البزموث أو اللوبيراميد في حالاتٍ خاصة، هذه الأدوية تطيل من فترة العدوى الجرثومية عن طريق الحد من إزالتها مع البراز الخارج من الجسم لذا لا يفضل الأطباء استعمالها بشكلٍ روتيني.

كما قد يساعد تناول الأطعمة شبه الصلبة ومنخفضة الألياف في إعادة حركة الأمعاء إلى طبيعتها مثل الأرز والخبز المحمص والبيض، ويجب أيضاً تجنب تناول منتجات الألبان والأطعمة الدهنية والأطعمة الغنية بالتوابل لعدّة أيام.

كيف يمكن الوقاية من الإسهال الحاد ؟

يُعتبر الإسهال الحاد واحداً من الأمراض المنقولة بالطعام والشراب الملوثين، لذا فإن الحفاظ على عاداتٍ صحية يساعد كثيراً في تجنب حدوثه، ومن أهم هذه العادات:

غسل اليدين بشكلٍ مُتكرر وخاصةً قبل وبعد تحضير الطعام، ويجب أن يتم غسل اليدين بالصابون لمدّة عشرين ثانية على الأقل، وفي حال عدم توفر الصابون يمكن استخدام معقم اليدين.
تناول الأطعمة المطهية جيداً.
غسل الخضار والفواكه بشكلٍ جيد، وإذا تعذر ذلك يجب تقشيرها.
الحرص على الالتزام بجدول المطاعيم وخاصةً عند الأطفال، فمطعوم الروتا الذي يعطى في الأشهر الأولى من الحياة يساعد في الوقاية من الإصابة بهذا الفيروس الذي يُعتبر سبباً رئيسياً للإصابة بالإسهال عند الصغار.

المراجع:

Mayo Clinic: Diarrhea
American Family Physician: Acute Diarrhea in Adults
Medical News Today: What you Should Know about Diarrhea
Medicine Net: Diarrhea

drraedlogo


بكلمات قصيرة


الدكتور رائد ابو غوش حاصل على الزمالة البريطانية و البورد الأوروبي في أمراض الجهاز الهضمي و الكبد كما أنه قد عمل سابقا في مركز الحسين للسرطان ويمتلك الدكتور رائد خبرة مميزة حيث عمل في مستشفيات وزارة الصحة والمستشفيات الخاصة في عمان



دكتور جهاز هضمي في الاردن طبيب جهاز هضمي في الاردن استشاري جهاز هضمي في الاردن دكتور جهاز هضمي وكبد في الاردن عملية تنظير القولون في الاردن افضل دكتور تنظير القولون في الاردن افضل جراح قولون في الاردن افضل دكتور تنظير الجهاز الهضمي في عمان تكلفة عملية ستريتا في الاردن علاج السمنة بالمنظار في الاردن دكتور للمعدة والجهاز الهضمي في الاردن افضل اطباء الجهاز الهضمي في الاردن دكتور جهاز هضمي في المستشفى التخصصي تكلفة عملية ستريتا في الاردن علاج السمنة بالمنظار في الاردن دكتور للمعدة والجهاز الهضمي في الاردن استشاري امراض الكبد في الاردن عملية بالون معدة في الاردن عملية تنظير الجهاز الهضمي في الاردن افضل دكتور ارتجاع المريء في الاردن علاج التهاب القولون التقرحي في الاردن